تمهيد

حيث إن التعليم يعتبر أساسا لكل بيت فقد فاق عدد الطلبة في المدارس الكويتية في القطاعين العام والخاص الـ 600 ألف طالب وأكثر من 90 ألف معلم، هذا مع وجود طفرة علمية وتكنولوجية متسارعة فضلا عن اقتحام الأدوات التكنولوجية بمختلف أنواعها كافة

المبادرة

بدأت المبادرة بتطبيق نظام التعلم الالكتروني "taaleb.com" عام 2010 في مدرسة واحدة و300 مستخدم، ثم تطورت في عام 2015- 2016 ليتجاوز عدد المدارس الـ 500 مدرسة وأكثر من نصف مليون مستخدم بعدد دخول تجاوز الـ 5 مليون بالسنة

أهداف المبادرة

تهدف المبادرة إلى تعزيز وتطوير التعليم ومخرجاته عن طريق:

تمهيد

حيث إن التعليم يعتبر أساسا لكل بيت فقد فاق عدد الطلبة في المدارس الكويتية في القطاعين العام والخاص الـ 600 ألف طالب وأكثر من 90 ألف معلم، هذا مع وجود طفرة علمية وتكنولوجية متسارعة فضلا عن اقتحام الأدوات التكنولوجية بمختلف أنواعها كافة جوانب حياتنا، لذا أصبح لزاما وواجبا يمليه علينا حاضرنا أن نواكب هذه الطفرة وأن نقدم للعملية التعليمية والتربوية ما يمكّنها من مواكبة متطلبات العصر ويحقق الفائدة المرجوة من النظام التعليمي؛ ومن هنا نشأت فكرة المبادرة الوطنية التنموية للتعليم الالكتروني.

المبادرة

بدأت المبادرة بتطبيق نظام التعلم الالكتروني "taaleb.com" عام 2010 في مدرسة واحدة و300 مستخدم، ثم تطورت في عام 2015- 2016 ليتجاوز عدد المدارس الـ 500 مدرسة وأكثر من نصف مليون مستخدم بعدد دخول تجاوز الـ 5 مليون بالسنة . استخدم النظام لنشر الواجبات المدرسية والخطة الأسبوعية ومواعيد الامتحانات والأنشطة وتقارير السلوكيات والحضور والغياب و الدرجات والتواصل الالكتروني بين الطالب والمعلم. و الآن بدأت المرحلة الثانية من المشروع و التي تركز على تطوير و تفعيل المحتوى الالكتروني .

  • 500000+

    طلاب و أولياء أمور

  • 500+

    مدارس

  • 50000+

    معلم

أهداف المبادرة

تهدف المبادرة إلى تعزيز وتطوير التعليم ومخرجاته عن طريق

  • تجاوز قيود المكان والزمان في العملية التعليمية.

  • إظهار التقنيات الحديثة بصورة تجعلها شيء أساسي.

  • توفير رصيد ضخم ومتجدد من المحتوى العلمي الالكتروني.

  • تمكين المتعلمين من إتمام عمليات التعلّم في بيئات مناسبة لهم حسب قدراتهم الذاتية.

  • نشر أهمية التعليم الالكتروني.

أعمال المبادرة

يتضمن موقع zidnei.com شروحا للمناهج التعليمية ابتداءً بمادة الرياضيات للمرحلة الثانوية كخطوة أولى. حيث أن النظام يحتوي على مكتبة ضخمة من الفيديوهات التعليمية المسجلة خصيصا لزدني بطريقة احترافية و مبسطة و مطابقة لمناهج وزارة التربية، و كذلك يحتوي النظام على تدريبات الكترونية مبنية على المنهج مع حلولاً نموذجية لجميع أسئلتها، إضافة إلى توضيحات مباشرة بالصوت والصورة لكل سؤال. نظام "زدني" يحتوي على أكثر من 800 فيديو تعليمي تم تطويرها من قبل فريق المبادرة تشرح المهارات الموجودة في المنهج الكويتي. وكذلك أكثر من 7,000 سؤال وجواب مع شرح الإجابة. النظام لم يقتصر على المحتوى فقط فزدني يعتمد على طرق ذكية بتحليل أداء الطالب وتوجيهه الى المسار الصحيح. بالإضافة الى خدمة معلم أونلاين متوفرة في فترات محددة لمساعدة الطلاب.

يسعى من خلال الفعاليات والورش ووسائل التواصل الاجتماعي إلى النشر والتعريف بمزايا وأهداف المبادرة الى أكبر شريحة ممكنة حيث سيتم التركيز على وسائل التواصل الاجتماعي والصحف لما لها من تأثير مباشر. المبادرة ستشمل عدد من الورش والندوات المخصصة للمعلمين وأولياء الأمور والتي تشرح لهم كيفية استخدام النظام داخل الصف و خارجه و كيفية الاستفادة منه بأقصى حد مع شرح آلية المسابقة:

  • عدد الورش 50 ورشة عمل: موجهة لمعلمين مادة الرياضيات داخل المدرسة. بتم فيها شرح البرنامج وطرق استخدامه في الصف مع شرح ألية المسابقة.

  • عدد الندوات 6 ندوات: في كل منطقة تعليمية للتوعية بأهمية التكنلوجيا

لتفعيل التنافس بين جميع الشرائح المستهدفة فقد حرصنا على عمل مسابقات دورية و حفل سنوي يتم تنظيمه لتكريم المدارس المتميزة والمتميزين من الطلبة والمعلمين، وهو ما من شأنه أن يرفع روح الحماسة والتنافس بين المناطق التعليمية والمعلمين والطلبة وأن يحفز على نشر ثقافة استخدام التكنولوجيا بالشكل الأفضل. وتضم شرائح من يتم تكريمهم في الحفل:

  • المدارس المتميزة

  • الطلبة

  • المعلمين

بالتعاون مع

برعاية‎